اكتمال إجراءات شحن جثمان البحار المصري الثاني للقاهرة

أكد القائم بأعمال السفارة المصرية في الخرطوم كريم أمين، إنهاء إجراءات شحن جثمان البحار المصري الثاني صلاح محمد حامد محمد إلى القاهرة، وهو البحار الثاني الذي عثرت عليه قوارب البحرية السودانية في بحثها عن 12 صياداً مفقوداً.
وتواصل قوارب البحرية السودانية عمليات البحث بطول السواحل الممتدة بالمياه السودانية عن جثامين الضحايا من البحارة المصريين العشرة الباقين منذ حادث غرق مركب الصيد المصرية “زينة البحرين” في السودان.
وقال القائم بأعمال السفارة المصرية بالخرطوم لوكالة أنباء “الشرق الأوسط” يوم الأحد، إن القنصل العام المصري ببورتسودان هاني بسيوني، يتابع باستمرار مع سلطات ولاية البحر الأحمر، الإجراءات المتعلقة بشحن جثامين البحارة من بورتسودان إلى الخرطوم.
وأشاد بجهود شركة مصر للطيران، في تسهيل سفر جثامين البحارة، وإنهاء الإجراءات كافة الخاصة بهذا الشأن.
وأضاف أمين، أن السلطات البحرية بولاية البحر الأحمر السودانية، تقوم بجهود كبيرة، وتواصل حالياً عمليات المسح البحري، للبحث عن جثامين العشرة بحارة المصريين المفقودين.
وأكد أن وزارة الخارجية المصرية تتابع أولاً بأول، الخطوات كافة المتعلقة بالحادث، ووجهت بتوفير التسهيلات والخدمات اللازمة للمواطنين المصريين بالخارج لضمان أمنهم وسلامتهم.
وكان مركب الصيد المصري تعرض للغرق أواخر الأسبوع قبل الماضي، بسواحل المياه الإقليمية الممتدة بين دولتي السودان وإريتريا، وعلى متنه 14 بحاراً نجا منهم اثنان وعثر على جثتين حتى الآن.

وكالات

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *