مقتل لاجئ سوداني بعد طعنه جندياً إسرائيلياً

أعلنت الشرطة الإسرائيلية، الأحد، مقتل لاجئ سوداني متأثراً بجراحه بعد من تنفيذه عملية طعن لجندي إسرائيلي في عسقلان، وتعرضه لملاحقة وإطلاق نار، مضيفة أن المشتبه به نفذ هجومه فيما يبدو تضامناً مع الفلسطينيين.

وكان ذلك الرجل السوداني قد أصيب بجروح بليغة، في وقت سابق الأحد، بطلق ناري خلال ملاحقة الشرطة له، بعد تنفيذه عملية طعن.

وكان جندي إسرائيلي قد أصيب بجروح جراء طعنه في حافلة ركاب، وسارع الشاب السوداني إلى الهروب إثر ذلك، إلا أن الشرطة تمكنت من اللحاق به.

وتكررت عمليات طعن ودهس المستوطنين في مدن الضفة الغربية في الآونة الأخيرة، بعد تصاعد انتهاكات المستوطنين المتشددين تجاه الفلسطينيين.

وأشارت متحدثة باسم الشرطة إلى أن جهود التعرف على المشتبه به (حتى الآن)، توصلت فقط إلى أنه سوداني من دون أن تفصح عن المزيد من التفاصيل، عن ما كان يفعله في إسرائيل.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *