إتجاه بتحويل الأحياء القديمة إلى سكن متعدد الطوابق بالخرطوم

إتجاه بتحويل الأحياء القديمة إلى سكن متعدد الطوابق بالخرطوم

وجه رئيس الجمهورية عمر البشير، البنك المركزي والبنوك الأخرى، باستثناء التمويل العقاري لمشروعات صناديق الإسكان من قرار وقف التمويل العقاري، باعتبارها تستهدف توفير السكن للمواطن ومقومات الحياة للعاملين. وأكد البشير، خلال افتتاحه أمس مجمع جوهرة العودة للإسكان الفئوي بسوبا، أن صناديق الإسكان تسهم في حسن استخدام الأرض، وتقلل المصروفات على الخدمات مقارنة مع السكن الأفقي الذي تكلف خدماته أموالاً طائلة. ووصف توجه حكومة الخرطوم بتحويل منازل الأحياء القديمة إلى سكن متعدد الطوابق بأنه قرار حكيم، يسهم في حل مشكلة الورثة الذين يمتلكون مساحات محدودة، ولا يسمح القانون بتسجيلها عند تقسيمها بين الورثة. في وقت أكد فيه والي الخرطوم عبد الرحيم محمد حسين، أن التمدد الأفقي ظل خصماً على الأراضي الزراعية المنتجة، وأن السكن متعدد الطوابق هو الحل الأمثل للواقع السكني، وأعلن عن توجه حكومته نحو خطط سكنية رأسية في الأحياء القديمة حتى تستوعب الزيادة السكانية بها بدلاً من الخطط الإسكانية في الأطراف.

صحيفة الإنتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *