قيادات “الاتحادي” تجتمع مع الميرغني بلندن لمحاصرة الصراعات

قيادات “الاتحادي” تجتمع مع الميرغني بلندن لمحاصرة الصراعات

كشفت قيادات في صفوف الحزب الاتحادي (الأصل) أنها ستجتمع مع زعيم الحزب محمد عثمان الميرغني الموجود منذ فترة طويلة بالعاصمة البريطانية لندن، لبحث محاصرة التوترات والصراعات، ومعالجة قضايا الحزب كافة، من أجل وحدته ولم شمله.

وأكدت أن الغرض من المقابلة ليس الشكوى أو التظلم أو الحديث عن نصر مجموعة على أخرى، وإنما من أجل التفاكر حول قضايا الحزب.

وقال الناطق الرسمي باسم الحزب إبراهيم الميرغني – طبقاً للمركز السوداني للخدمات الصحفية – إن الإفصاح عن موعد مغادرة الوفد، سيتم إعلانه عقب اكتمال الترتيبات كافة، مبيناً أن القضية الكلية لسفر الوفد مناقشة قضايا الحزب كافة، وليس نسفاً لجهود الآخرين.

ولفت إلى أن الجميع يعلم بأن الفترة الماضية شهدت الكثير من التوترات والصراعات، لذلك لابد من معالجة قضايا الحزب.

وقال الميرغني إن المرجع الأساسي لمعاجة قضايا الاتحادي (الأصل) هو مولانا محمد عثمان، مشيراً إلى أن الحزب أصبح يحتاج منه لصورة واضحة وقراءات يمكن اتباعها لإعادة الحزب لسيرته الأولى ولم شمله. وزاد: “لذلك لابد من تدخل كبير لحسم القضايا حتى لا تنفرط (كحبات المسبحة)”.

اس ام سي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *