زيادة تعرفة المياه بالخرطوم بنسبة (100%) ومخاوف من مظاهرات

زيادة تعرفة المياه بالخرطوم بنسبة (100%) ومخاوف من مظاهرات

مرر المجلس التشريعي لولاية الخرطوم، مقترح زيادة تعريفة المياه بولاية الخرطوم بنسبة 100%، وبلغت رسوم التعرفة للدرجة الثالثة سكني 30 جنيهاً بدلاً عن 15 جنيهاً، فيما بلغت رسوم الدرجة الثانية سكني 55 جنيهاً شهرياً بدلاً عن 25 جنيهاً، وبلغت رسوم الدرجة الأولى سكني 85 جنيهاً بدلاً عن 45 جنيهاً، وبلغت زيادة رسوم القطاع الحكومي والتجاري وشبه التجاري 3 جنيهات للمتر المكعب بدلاً عن جنيهين للمتر المكعب.
وأثار مقترح الزيادة جدلاً بجلسة التشريعي أمس، وأخضع المجلس المقترح للتصويت وتم رفضه من قبل 9 أعضاء يمثلون الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل وأحزاباً أخرى، فيما وافق 47 عضواً يمثلون المؤتمر الوطني، وامتنع آخرون عن التصويت.
وفي السياق تخوف برلمانيون بالمجلس من حدوث مظاهرات احتجاجاً على زيادة تعرفة المياه بنسبة100%، واعتبروا القرار مخالفاً لميزانية ولاية الخرطوم التي أجازها المجلس في الفترة الماضية، فيما طالب نواب بزيادة التعرفة بمبالغ تتجاوز مقترح وزارة البنى التحتية، الذي اعتبروه منطقياً وفي مصلحة المواطن.
وأوضح نائب رئيس المجلس التشريعي ممثل الحزب الاتحادي محمد هاشم في تصريحات محدودة عقب الجلسة، أن مقترح الزيادة تمت مناقشته في جلسة مغلقة مع والي الخرطوم أمس الأول، ولفت إلى رفضهم للزيادة باعتبار أنها تضيف أعباء على المواطنين، وتساءل: (المرتب كم يا جماعة؟).
ومن جهته كشف ممثل دائرة وسط الخرطوم أحمد علي محمد عن اتجاه لتنظيم لقاء جماهيري بالديوم بتاريخ 18 فبراير الجاري لتنوير المواطنين تخوفاً من ردة فعل على قرار الزيادة.
ومن جانبه طالب العضو الدرديري باب الله بالتحسب لقطوعات الصيف بتوفير (تناكر)، وقال: (نحن خايفين من المظاهرات بسبب القطوعات التي قد تحدث عقب الزيادة).

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *