محاكمة شقيقتين بتهمة إرهاب صاحبة محل تجميل

وجهت محكمة جنايات الحاج يوسف امس تهمة الارهاب والتعدي الجنائي في مواجهة شقيقتين لتوعدهما بالاضرار بالشاكية (صاحبة كوافير تجميل) في حال عدم اخلائها عقارا استأجرته للعمل فيه من والدهما بشرق النيل، وأشار قاضي المحكمة القاضي ابراهيم عز الدين في قرار توجيه التهمة للشقيقتين المتهمتين الي انهما توعدتا بالاضرار بالشاكية في حال عدم اخلائها عقار والدهما بوجه غير مشروع، ولفتت المحكمة الي ان المتهمتين وبذلك تقصدان حرمان الشاكية من المقر لتستفيد منه المتهمة الاولى واشارت المحكمة في قرار توجيه التهمة الي ان المتهمتين تسببتا في خسارة للشاكية قدرت بـ(4) آلاف جنيه لعدم تمكنها من مزاولة عملها بالكوافير بعد التهديد، في وقت انكرت فيه المتهمتان واقعة ارهابهما وتعديهما جنائيا على الشاكية، افادت المتهمة الاولى للمحكمة انها تحدثت مع الشاكية حول اخلائها العقار وامهالها شهرين، فيما نفت المتهمة الثانية معرفتها بالبلاغ وتساءلت قائلة للمحكمة: “لا اعرف اصلا أنا جابوني هنا ليه؟” من جهته دفع ممثل الدفاع عن المتهمتين للمحكمة بانهما غير مذنبتين وزاد ان المتهمة الاولى لم تهدد الشاكية وان ما دار بينهما لا يتعدى الحوار والتمس المحكمة الجلسة القادمة لاحضار شهود دفاع عن المتهمة لسماع اقوالهم حول الحادثة في وقت نفى فيه وجود بينة دفاع عن المتهمة الثانية او شهود دفاع عنها يذكر ان الشاكية حررت بلاغا في مواجهتة المتهمتين بالارهاب والتعدي الجنائي بقسم الشرطة وافادت بانهما توعداها بالاضرار بها في حال عدم تركها عقار والدهما الكائن بمنزلهما بشرق النيل ليقلى القبض عليهما وباكتمال التحريات احالت النيابة الملف للمحكمة للفصل فيه.

صحيفة السوداني

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *