السودان ينفّذ المرحلة الأولى لنظام الخزانة الواحدة

بدأت وزارة المالية في السودان، الثلاثاء، تنفيذ المرحلة الأولى لنظام إدارة حساب الخزانة الواحدة وهي مرحلة إعداد الخطة النقدية والبرمجة الشهرية لتنفيذ الموازنة العامة لسنة 2016، وحذّرت الوحدات الحكومية من عدم الرجوع للتعامل الورقي.
وقال وزير المالية بالإنابة، مجدي حسن يس، خلال تدشينه المرحلة الأولى للنظام، بإدارة الشؤون المالية بالوزارة الثلاثاء، إن المرحلة الأولى تتم من خلال النظام المحوسب لإدارة وتخطيط الموارد الحكومية الـ GRP.
وأضاف أن النظام يدار بقاعدة بيانات واحدة ممركزة في وزارة المالية، ترتبط به كافة الوحدات الحكومية الاتحادية عبر الشبكة العنكبوتية.
وأعلن بدء العمل بالنظام الفعلي اعتباراً من مطلع أبريل المقبل، على أن تلتزم الوحدات بإعداد برمجة أبريل وفقاً للنظام، مشدّداً على الوحدات الاتحادية ضرورة الالتزام وعدم الرجوع للتعامل الورقي بعد التاريخ المحدد.
مراقبة فعالة

وأوضح يس أن نظام الخزانة الواحدة يستهدف تحقيق التوافق التام بين البيانات المصرفية والمحاسبية، ويعزز التنسيق بين وزارة المالية والبنك المركزي والوحدات الحكومية والبنوك التجارية في تنفيذ السياسة النقدية، ويزيد فرص المراقبة الفعالة ورصد المبالغ المخصصة للوحدات الحكومية.
وأشار إلى أن النظام يستهدف التوظيف الأمثل للسيولة لسداد كافة الالتزامات في وقتها وبصورة منتظمة، والاستفادة من الأرصدة الخاملة دون اللجوء للاستدانة، ويتيح النظام للوزارة الاحتفاظ بأرصدة مناسبة بالاحتياطي النقدي للسيولة.
وقال إن النظام يمكّن من تنفيذ كافة الإجراءات المالية والمحاسبية للوزارة والوحدات الحكومية، بما يعزز ولاية المالية على المال العام ويرفع كفاءة الأداء ويحقق المزيد من الشفافية، ويسهم في تحقيق المزيد من تجويد الأداء الاقتصادي.
وأكدت وكيلة المالية، منى أبو حراز، اهتمام الوزارة ببناء قدرات العاملين بالوحدات لتنفيذ النظام مع تهيئة البنى التحتية المطلوبة للتنفيذ، مشيرة إلى أن ذلك يأتي في إطار الجهود المبذولة لتحقيق نظام الحكومة الإلكترونية وإتاحة الخدمات الإلكترونية للمتعاملين مع الحكومة .

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *