7 أفكار مبتكرة تغير حياتك نحو الأفضل

عندما تشعر بأن حياتك متجهة نحو الملل عليك أن تقوم بكل شيء ممكن لتغيير نمط حياتك. قد تكون مهنتك هي أحد العوامل التي تزعجك بوجود العقبات المستمرة والتوتر المزمن، أو قد تشعر بالاضطهاد والملل من الحب أو الزواج الروتيني وتفكر وتحلم باللحظات الرومانسية الخاصة والكاملة التي تفتقدها، إضافة إلى ذلك يمكن أن تكون متعباً من جو منزلك. وبالتالي حاول العثور على شيء تتحمس له، يساعدك على تجديد عقلك واكتشاف طرق أخرى لجلب الأفضل لحياتك.

إذا كنت ترغب في إعادة إحياء شغفك، عليك التخلص من المشاعر والعواطف والعادات السلبية التي تجعلك تشعري بالمرض والتعب من كل شيء في حياتك. إليك هذه النصائح حول كيفية كسر الروتين والعيش بسعادة أكثر.

القيام بشيء غير اعتيادي
من أجل التخلص من الروتين، يتوجب عليك أن تفعلي أشياء جديدة تساعدك على تبديل عقليتك الخاصة، وفي الوقت نفسه تجعلك أكثر ثقة. الكثير من الناس يعانون الخوف من القيام بأشياء غير اعتيادية وبعيدة عن الروتين. فمثلاً، إذا قمت بزيارة دكان بقالة جديد، أو ذهبت إلى العمل بالمترو بدلاً من السيارة، سوف تشعر بعواطف جديدة وستحصل على تجربة مثيرة للاهتمام. ابدأ بهوايات مختلفة وبأنشطة مسلية، وسوف تصبح محور اهتمام الجميع والشخص الأكثر إثارة. إضافة إلى أنه سيكون لديك الفرصة للعثور على أصدقاء جدد ولتكوين علاقات جديدة وممتعة.

صندوق الأحلام
لماذا لا تبدأ بمجلة الأحلام، وبكتابة حلم واحد على الأقل كل يوم؟ «عندما تحلم، فإنك تتخيل الواقع المرغوب وتشعر بالأحاسيس والعواطف الإيجابية». يقول علماء النفس إن الحلم هو خط مباشر لتحقيق رغباتك وأهوائك الخاصة. نحن متأكدون من أن الجميع، خصوصاً كبار الحالمين، لديهم أحلام كثيرة، ولكن من الممكن نسيانها. لذا نقترح عليك بأن تأخذ ورقة وأن تكتب عليها حلمك، ولاحقاً، سيكون لديك قائمة بأحلامك ورغباتك الخاصة، وستعرف ماذا تريد وكيف تحقق هذه الأهداف والأفكار.

قائمة الامتنان
عندما تعاني مللاً مزمناً بسبب أمر ما، فإن عقلك يعتاد على النظرة السلبية للعالم، لذا من الضروري كسر سلسلة أفكارك السلبية من خلال تدريب عقلك على ملاحظة الأفضل. فقط اكتب يومياً 5 أشياء تحبها. وبهذه الطريقة، فإن عقليتك ستتغير نحو الأفضل في فترة زمنية قصيرة جداً. قائمة الامتنان هذه ستفتح عينيك على جمال العالم المحيط بك، كما أن التركيز على اللحظات الإيجابية سوف يطور لديك الشعور بالامتنان.

محادثة صعبة
إذا كنت تعاني مشكلة ما ولا يمكنك إيجاد اللحظة المناسبة لمواجهتها أو التعامل معها، فسوف تشعر بالعجز والملل. مهما كان الأمر يبدو غير مريح، يجب عليك أن تقف في الميدان وأن تستجمع شجاعتك لإجراء هذه المحادثة غير السارة والتي طال انتظارها. «المشاعر السلبية المخفية هي كسرطان يقتل ببطء من الداخل». لذا اجعلها عادة، أن تجد الفرصة لقول كل ما يزعجك، فمثل هذا النهج سوف يساعدك على تحسين وحماية وضعك العقلي والجسدي.

أفضل مزاياك
في الوقت الحاضر، العديد من الناس مصابون بالاكتئاب بسبب الحياة المملة والكثيرة المشاغل. نتيجة لذلك من السهل أن تفقد الثقة في قوتك وقدراتك. هذه الحالة النفسية ستولد الشكوك، المخاوف، والتناقضات في عقلك، وتكون لديك الشك في قدرتك على تغيير الأشياء نحو الأفضل. إذا كنت تدرك أنه لا يمكنك التغلب على هذه الحالة بمفردك، اتصل بالأشخاص الذين يعرفونك جيداً، والذين يمكنهم تسمية أفضل صفاتك الخاصة. إنه لأمر ممتع أن تسمع الآخرين يشيدون بك ويذكرون مزاياك الحميدة، فهذا سيعزز من احترامك لذاتك ويساعدك على الشعور بمزيد من الثقة في وقت قصير.

الاهتمام بجسدك
عندما يصيبك الملل من شيء ما، عادة ما تفضل تخفيف توترك عن طريق تناول قطعة كبيرة من الكعك الإسفنجي! لقد لاحظنا بأنه سيجعلك تشعري بحالة أفضل، ولكنه سيتلف جسدك. نتيجة لهذا الشيء أدركنا أن الحلوى والوجبات السريعة يمكن أن تشكل خدعة سيئة لحالتك العقلية والجسدية، لذا قرر أن تتخلي عن هذه العادة الرهيبة، وأن تعمل على تحرير ذهنك من الأفكار والمشاعر السلبية وسوف تصبح فخوراً بنفسك لأنك حققت هدفك بنجاح. نريدك أن تعرف أن هذه العادة المزعجة هي «مصاص دماء» حقيقي للمشاعر والعواطف. حاول الابتعاد عن تناول الوجبات السريعة عن طريق ممارستك للتمارين اليومية.

تكوين صداقات
إن تكوين صداقات جديدة والتواصل مع أناس مثيرين للاهتمام، هي من أفضل الطرق لمحاربة الملل. إذا كنت لا تعرفين كيفية مقابلة شخص جديد، ما عليك إلا أن تكثفي من مشاركتك في الأنشطة الاجتماعية التي تجعلك تتصلين بأناس أفكارهم متقاربة مع أفكارك. اعتمدي على هواياتك والأشياء المفضلة لديك. يمكنك الذهاب إلى الأندية الرياضية، المنظمات التطوعية، أو إلى أي حدث يمكن أن يقودك إلى تكوين صداقات جديدة. يجب أن تتذكر أن التمدد على الأريكة والمعاناة من الملل والاكتئاب يمكن أن يلحقا الضرر بصحتك النفسية والجسدية.

نأمل أن تساعدك هذه الأفكار على تخليص نفسك من المشاعر السلبية، والتي ستدمر سماتك الخاصة بسبب تأثير الملل، حاول ملء حياتك بمغامرات جديدة وبأشخاص مثيرين للاهتمام والعواطف.

البيان

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *