المرور يدفع بحزمة تقنية للضبط المروري وتحقيق السلامة

المرور يدفع بحزمة تقنية للضبط المروري وتحقيق السلامة

دفعت الإدارة العامة للمرور بحزمة تقنية متطورة تسهم في عمليات الضبط المروري والمتعلقة بمنح رخص القيادة وصلاحية المركبة ومراقبة سلوك مستخدمي الطريق وتدوين المخالفات إلكترونياً. الى ذلك تم وضع ضوابط مشددة لاستخراج رخص القيادة بكل أنواعها، شملت الكشف الطبي عن تعاطي المخدرات والكحول والأمراض المزمنة، والاتجاه لادخال تعديل على اللائحة التنفيذية لطالبي رخصة قيادة البص بألا يقل العمر عن (35) عاماً.

وقال اللواء عمر المختار مدير الإدارة العامة للمرور لـ(المكتب الصحفي للشرطة)، إن الادارة تعمل على مراجعة التشريعات الخاصة بالمرور، وذلك بالتعاون والتنسيق بين الجهات ذات الصلة بالشأن المروري لادخال تعديلات وصفها بالضرورية لاستيعاب المتغيرات في مجال السلامة المرورية، منوهاً الى التركيز على مطابقة المركبات للمواصفات العالمية، وأكد انه بموجب هذه التشريعات سيتم منع دخول أية مركبة أو قطع غيار أو إطارات غير مطابقة، مشيراً للتنسيق التام مع هيئة المواصفات والمقاييس ووزارة الطرق والجسور وكل شركاء الطريق.
وثمّن المختار جهود الإجهزة الإعلامية وتعاونها لنشر الوعي المروري ورفع الحس الأمني، بالإضافة لجهود إدارة الإعلام والتوعية المرورية بالإدارة العامة للمرور الرامية لزيادة المساحة الإعلامية عبر كافة الوسائط الإعلامية ووسائط الاتصال الجماهيري.
الى ذلك ثمن اللواء شرطة حقوقي عمر المختار حاج النور مدير الإدارة العامة للمرور، جهود وزارة الطرق والجسور في التخطيط وصيانة الطرق القومية والداخلية بجانب التعاون الفني الكامل مع إدارة المرور. موضحاً أن إدارة المرور دفعت بحزمة من الإجراءات والتدابير اللازمة في مجال تطوير العمل المروري وذلك من خلال استخدام أحدث التقنيات في الضبط المروري ومنح رخص القيادة وترخيص المركبات، إضافة لحوسبة العمل المروري بشبكة تقنية موحدة بجميع ولايات البلاد. مشيراًَ الى التعاون المستمر مع منظمات المجتمع المدني والقطاعات المختلفة في سبيل تحقيق السلامة المرورية، موضحاًَ ان إدارة المرور تعمل جاهدة لفك الاختناقات المرورية داخل ولاية الخرطوم عبر توزيع الإشارات الضوئية والانتشار الكثيف لرجال المرور والدوريات وتوزيع حركة السير بطريقة تتوافق مع الكثافة العالية في المسارات والأماكن التي لا توجد بها إشارات، مؤكداً ان الحوادث المرورية تعد مهدداً رئيساً للسلامة المرورية، وان الإدارة تعمل على مراجعة صلاحية المركبات إضافة الى التفتيش الدوري للوقوف على الحالة العامة للمركبة، مضيفاً ان الخطط المستقبلية مبنية على الاستخدام الأمثل للتقنية في جميع مجالات العمل المروري.

 

صحيفة الإنتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *