جوبا تتجه لإمداد قطاع الشمال بشحنات أسلحة

جوبا تتجه لإمداد قطاع الشمال بشحنات أسلحة

خرقت حكومة جوبا تعهدات كانت قد وعدت بها حكومة الخرطوم، بوقف الدعم العسكري وإيواء المتمردين، وانخرط وفد من متمردي قطاع الشمال بقيادة ياسر عرمان وعزت كوكو، في اجتماعات مغلقة بجوبا مع قيادات عسكرية بالجيش الشعبي بحضور مسؤولين في وزارة الدفاع بالجنوب. وبحثت الاجتماعات إمداد متمردي قطاع الشمال بشحنات كافية للأسلحة والذخائر المتنوعة لشن هجمات وأعمال عدائية ضد السودان.ونقلت مصادر مقربة أن الاجتماع تم الترتيب له بواسطة قيادات جنوبية. وشملت اللقاءات التي أجراها عرمان وكوكو، مسؤولين بالحركة الشعبية الحاكمة في جوبا إضافة لرموز سياسية نافذة بالجنوب.
وفي ذات الاتجاه، انتقد مراقبون وقادة جنوبيون، خرق جوبا لتعهداتها للخرطوم والقاضية بطرد المتمردين السودانيين خارج الجنوب، ووقف كل أشكال دعمهم، مشيرين إلى أن حكومة الجنوب ترتكب بذلك جريمة في حق مواطنيها الذين لجأوا إلى السودان واستقبلوا بكامل الترحاب والإجراءات الميسرة.
وقال أحد قيادات الحركة الشعبية المعارضة سايمون جاك، في تصريحات صحفية إن جوبا لم تتوقف أبدًَا عن استضافة وتشوين ودعم المتمردين وخاصة منسوبي قطاع الشمال الذين لا يزالون ضمن قوة الجيش الشعبي ويتسلمون مرتباتهم ويأخذون أذوناتهم وأوامر تحركاتهم من جوبا، مؤكداً أن زيارة عرمان لجوبا لا تزال مستمرة.

 

صحيفة الإنتباهة

 

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *