المياه: لاقطوعات بعد زيادة التعرفة

المياه: لاقطوعات بعد زيادة التعرفة

قطعت الهيئة القومية للمياه بولاية الخرطوم يوم الجمعة، أن زيادة تعرفة المياه التي تمت إجازتها أخيراً تمثل حلاً جذرياً لكافة مشاكل المياه والقطوعات، خصوصاً المستمرة في بعض المناطق بالولاية، بسبب قلة الآبار وبعض الأعطال في الشبكات.

وأكد مدير وحدة مياه الشرب والصرف الصحي بالهيئة المهندس محمد حسن عمار، اهتمام الهيئة بإنشاء المزيد من المحطات لمواكبة حاجة الولاية من المياه، بجانب التخطيط لزيادة مصادر المياه النيلية للشرب لتكون الآبار الجوفية مخزوناً استراتيجياً.

وأضاف أن هذه الجهود تصب لتلبية آمال وتطلعات المواطنين بتوفير إمداد مائي مستقر ومستدام للمواطنين كافة، وذلك من خلال تصميم وتنفيذ شبكات مياه بطرق حديثة تؤدي إلى عدالة توزيع المياه وتقليل نسبة الفاقد.

وقال عمار طبقاً لوكالة الأنباء السودانية، إن قرار إجازة تعرفة المياه الجديدة من قبل المجلس التشريعي للولاية “أتى في وقته المناسب وأنا أثني عليه لأنه يعمل على رفع مقدرة الهيئة للعمل على تجديد شبكات المياه وإجراء الصيانة للشبكات التالفة وزيادة عدد آبار المياه والشبكات”.

وأوضح أن الهيئة تهدف لتوفير إمداد مائي مناسب ومستقر وإحلال شبكات المياه لتقليل الهدر الناتج عن تهالك أجزاء الشبكة والاستغناء التدريجي عن الآبار، كما تهدف الخطة إلى أن يكون صيف العام القادم خالياً من مشاكل العطش.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *