بريطانيا تؤيد مقترح أنجولا بحظر سلاح على جنوب السودان

كشفت أنجولا عن اقتراح تقدمت به لمجلس الأمن الدولي ليفرض حظراً على تصدير السلاح لجنوب السودان، مؤكدة أن تطور الأوضاع هناك يجب أن يصاحبه تطور في المواقف الدولية. وأيد سفير بريطانيا في الأمم المتحدة المقترح.
وقال سفير أنجولا لدى الأمم المتحدة إسماعيل أبراو جاسبار إن “الوضع يتطور وعليكم التطور مع الوضع”. وأضاف “الواجب فعله الآن هو (فرض) حظر على السلاح، لقد اقترحنا، وأتعشم أن يؤيد الجميع ذلك، وأنجولا عضو منتخب بمجلس الأمن الدولي”.
وبحسب رويتر، فقد أيد سفير بريطانيا في الأمم المتحدة ماثيو رايكروفت حظر السلاح المقترح. وقال إن نصف السكان في حاجة لمساعدات إنسانية في جنوب السودان.
وأضاف “من الواضح أنه رغم اتفاق السلام، فإن استمرار القتال يرسخ بشكل أكبر الأزمة الإنسانية، وهذا هو السبب في دعوتنا لفرض حظر على السلاح الآن”.
وقالت الأمم المتحدة الأسبوع الماضي إن الطرفين المتحاربين في جنوب السودان يقتلان ويخطفان ويشردان المدنيين ويدمران الممتلكات رغم اللهجة التصالحية لكل من الرئيس سلفا كير ونائبه السابق ريك مشار.
وكانت روسيا التي تملك حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن، قد عارضت فرض حظر سلاح على جنوب السودان أو إدراج اسم كير ومشار في قائمة سوداء.
وقال وزير الخارجية الأميركي جون كيري، يوم الأربعاء، إن كير ومشار سيواجهان عقوبات إذا لم ينفذا اتفاق السلام، محذراً من “لحظة حرجة لبقاء جنوب السودان”.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *