والي جنوب دارفور يتعهد بحسم التفلتات الأمنية والصراعات القبلية

تعهد والي جنوب دارفور المهندس آدم الفكي، بحسم المتفلتين والصراعات القبلية وكل من يسعى لأخذ الحقوق باليد دون الرجوع إلى القانون، مشدداً على أن القضية الأمنية لا تفريط فيها، مشيراً إلى الاستقرار الأمني في المنطقة.
وقال الفكي لدى مخاطبته اللقاء الجماهيري الحاشد يوم الأحد بمنطقة أم كردوس، إن “حكومته لن تسمح لأي متفلت أو قبيلة بعمل مشكلة في الولاية وأخذ حقهم بأيديهم”.
وأشاد الوالي بأداء محلية بليل التي نالت المرتبة الأولى في التسجيل للاستفتاء الإداري لدارفور، حيث بلغ عدد المسجلين 95,291 نسمة، مؤكداً وقوف ودعم حكومته لتنمية المنطقة.
وأكد الفكي التزامه التام بالايفاء بمطالب أهالي المنطقة، قائلاً (مطالبكم كلها مجابة وموافقون عليها)، وأشار إلى  بناء مدارس وإنشاء محطات مياه دونكي وصيانة حفائر ودعم مسجد أم كردوس العتيق، وبناء مركز صحي ونقطة شرطة.
ودعا الوالي أهل المنطقة إلى تكوين جمعيات زراعية ووعد بتقديم آليات زراعية وحاصدات لمحصول الفول السوداني.
وأكد ممثل الأحزاب السياسية بالولاية كمال مصطفى، أن القوى السياسية في الولاية اجتمعت وأجمعت على خيار الولايات.

سونا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *