بالفيديو..يوفنتوس يعزز صدارته ويفوز على إنتر ميلان

عاد يوفنتوس لدرب الانتصارات من جديد بعدما حقق فوزا مستحقا في ديربي إيطاليا أمام إنتر ميلانو بثنائية نظيفة، خلال المباراة التي جمعتهما مساء الأحد على ملعب “يوفنتوس أرينا” ضمن الجولة الـ27 من دوري الدرجة الأولى لكرة القدم.

جاءت ثنائية البيانكونيري في الشوط الثاني وحملت توقيع كل من ليوناردو بونوتشي وألبارو موراتا، من ركلة جزاء، في الدقيقتين 47 و84 على الترتيب.

وواصل “البيانكونيري” بذلك تفوقه على “النيراتزوري” هذا الموسم بعدما اكتسحه في ذهاب نصف نهائي الكأس على نفس الملعب الشهر الماضي بثلاثية نظيفة، حيث أنهما سيلتقيان مجددا في مباراة الإياب مطلع الشهر المقبل على ملعب “جوزيبي مياتزا”.

واستعاد يوفنتوس نغمة الفوز من جديد بعدما تعثر في الجولة الماضية بالتعادل السلبي أمام بولونيا، بالإضافة إلى تعادله إيجابيا بهدفين لمثلهما أمام بايرن ميونخ في ذهاب دور الـ16 لدوري الأبطال الأربعاء الماضي، ليبتعد بالصدارة مؤقتا بعدما رفع رصيده للنقطة 61 وبفارق أربع نقاط عن نابولي الوصيف، الذي سيحل ضيفا غدا على فيورنتينا، الرابع (52 نقطة)، في ختام مباريات الجولة.

في المقابل، توقف رصيد إنتر عند 48 نقطة ويظل خامسا في جدول الترتيب.

اصطبغ الشوط الأول بالطابع التكتيكي بين الفريقين وإن كان أصحاب الأرض هم الأفضل نسبيا وكادوا أن يتقدموا في النتيجة في مناسبتين، الأولى بعد أربع دقائق فقط بقذيفة عابرة للقارات من البرازيلي هيرنانيس ولكن تألق سمير هاندانوفيتش في لمسها بأطراف أصابعه وضربت العارضة.

والثانية قبل النهاية بدقيقة عبر الكرواتي ماريو ماندزوكيتش بعد تمريرة بينية رائعة من الفرنسي بول بوجبا ولكن الأول تأخر في الإنطلاق ليخرج هاندانوفيتش في الوقت المناسب ويبعد الخطر.

وفي شوط المباراة الثاني، بدأ يوفنتوس بقوة وتقدم في النتيجة بعد مرور دقيقتين عبر أقدام مدافعه ليوناردو بونوتشي الذي استغل خطأ دانيلو دامبروزيو الفادح في إبعاد الركلة الحرة التي لبعها باولو ديبالا لتتهيأ الكرة أمام بونوتشي الذي انقض على الكرة بقدمه في الشباك.

هدأ نسق المباراة كثيرا بعد الهدف الأول ولم يختلف الشوط الثاني عن سابقه حيث شهد ندرة في الفرص، حتى ضاعف البديل الإسباني ألبارو موراتا النتيجة قبل النهاية بست دقائق من ركلة جزاء تسبب بها ليحولها بنجاح في شباك هاندانوفيتش.

انتفض إنتر بعد فوات الأوان، وشكل أولى تهديد حقيقي له في المباراة في الدقيقة 88 عبر الصربي الشاب آدم لياييتش الذي سدد كرة قوية بعيدة المدى من ركلة حرة أبعدها جانوليجي بوفون ببراعة، قبل أن يعود من جديد بعدها بدقيقتين بتسديدة من البديل البرازيلي إيدر من داخل المنطقة أنقذها بوفون ببراعة.

مرت الدقائق القليلة المتبقية دون جديد ليطلق الحكم صافرة النهاية.

https://youtu.be/RFkmX-txfME

المدينة نيوز

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *