الجيش الشعبي يهدد بمجزرة ضد النوير حال عودة مشار لجوبا

هدد نائب مدير إعلام الجيش الشعبي، وقائد الميليشيا السابق، قاي يواج قبيلة النوير بمجزرة أخرى حال عودة رياك مشار إلى جوبا، بينما اتهم المتحدث باسم الحركة الشعبية المعارضة مبيور جون قرنق، التلفزيون الرسمي في جنوب السودان ببث خطاب يؤسس للكراهية.

وقال قاي يواج في حديث بثه تلفزيون دولة جنوب السودان الرسمي أمس إن عودة مشار ستؤدي إلى مجزرة أخرى لقبيلة النوير في جوبا شبيهة بتلك التي حدثت في ديسمبر 2013م. محذراً النوير من دعم زعيم المعارضة.

وحذر قاي من أن وصول رياك مشار إلى جوبا سوف يؤدي إلى حمام دم. وتابع: ” وقع الرئيس سلفاكير اتفاقية سلام وهؤلاء الناس سوف يحضرون إلى جوبا، وعليكم أخذ الحذر منهم، لأن مشار لا يريد العودة إلى العاصمة من أجل أن يشغل منصب نائب الرئيس، ولكنه يريد أن يأتي لأنه ما زال هناك عدد من أبناء النوير لم يتم قتلهم بعد”. وأضاف: “عليكم ان تفكروا فيما أقول، مشار غاضب لأن بعض النوير موجودون في جوبا ويقول لماذا لم يقتلوا جميعهم وهو قادم لقتلكم مرة أخرى”.

من جانبه اتهم مبيور جون قرنق، التلفزيون الرسمي في جنوب السودان ببث خطاب يتسم بالكراهية، قائلاً إن التلفزيون الحكومي يبث تصريحات “بدائية” وتحريضاً على العنف. وزاد مبيور: “ندعو الرئيس سلفاكير لتأديب هؤلاء الضباط الذين شوهوا صورة الجيش الشعبي وشوهوا صورة جنوب السودان بصورة عامة”.

ترجمة إنصاف العوض
صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *