برلماني: وزارة التخطيط بالخرطوم تخطط للأحياء وتنسى الأموات

شدد تشريعي الخرطوم على ضرورة تحديد تبعية جهاز حماية الأراضي فنياً ومالياً وإدارياً بصورة قاطعة وإزالة التقاطعات حوله، وطالب بالإسراع في تخطيط وتنظيم القرى ومعالجة ظاهرة السكن العشوائي، وفي ذات الأثناء كشف النائب بالمجلس الفاتح علي بابكر عن وفاة عدد من المواطنين بسبب التعديات والنزاعات حول الأراضي، وطالب بالإسراع في تنفيذ لائحة الأراضي السكنية والزراعة وتخطيط القرى التاريخية، وانتقد النائب محمود محمد وجود مساكن فوق المقابر بأم درمان، وأكد تحويل مقابر الشهداء إلى موقف للمواصلات، وقال: «عندنا «350» شهيداً المواصلات الآن واقفة فوق ليهم، والوزارة تخطط للأحياء فقط ولا تخطط للأموات». ومن جهته أكد النائب سليمان إدريس في مداولات النواب تقرير لجنة التخطيط بالمجلس حول تقرير وزارة التخطيط العمراني بالخرطوم، أكد أن الطرق السريعة لمطار الخرطوم الجديد تتعارض مع حركة الإنسان والحيوان في تلك المنطقة، ونوَّه بقيامه في منطقة زراعية، وقال إنها تحتاج إلى تخطيط كبير، وطالب بوضع خطة خاصة لتلك المنطقة ومراعاة حركة الإنسان والحيوان.

 

صحيفة الإنتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *