استغلوا مرضها بالسرطان ليضعوا صورتها على علب السجائر!

ما زالت شركات السجائر تستخدم نفس الطريقة التي تظهر فيها شخص مريض بالسرطان بسبب التدخين وتضع صورته على علبة السجائر كتحذير للمدخنيين وتجعل منه عبرة وموعظة ولكن في هذة المرة تستخدم سيدة مسنة تدعى “فاتن عبد الوهاب” مريضة بالسرطان وكانت تعالج في احدى المستشفيات وتم أخذ صورة لها ووضعها على علب السجائر دون علمها مما سبب لها ولأسرتها ضررا كبيرا بين ذويها وجيرانها.

وإستضاف الإعلامي وائل الإبراشي السيدة فاتن عبد الوهاب في برنامج “العاشرة مساءً”، الذي يذاع على قناة “دريم 2” الفضائية حيث قالت إنها تفاجئت بوضع صورتها أثناء علاجها من مرض السرطان على علب السجائر دون موافقتها مطالبة محاسبة الجهات المسئولة عن شركات السجائر والتي سمحت بوضع صورتها بهذا الشكل حيث قامو بتركيب يد تمسك السيجارة على الصورة.
وأوضحت السيدة أنها تعاني هي وزوجها وأبنائها وجميع أهلها مما حدث خاصة أن الجميع يتهمها بأخذ أموال من شركة السجائر مقابل وضع الصورة وتقول “والله حرام أنا انهارت من يوم ما عرفت لا باكل ولا بشرب”.

وقال زوجها “كيف يضعوا صورة زوجتي التي تم إلتقاطها من معهد الأورام ووضعها على علب السجائر وبعد ذلك يضعوا صورة صرصار.. يعني مراتي بتتساوى بالصرصار”.

وقال نجلها “أنه يشعر بالحرج جين ينزل الشارع لأصحابه لأنهم يقومون بوضع علب السجائر أمامي” مشيرًا إلى أنه تقدم بلاغ للنائب العام ضد هذه الشركة لاستغلالها مرض والدته.

المدينة نيوز

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *