السنوسي يخلف الترابي في المؤتمر الشعبي

السنوسي يخلف الترابي في المؤتمر الشعبي

عقدت الأمانة العامة لحزب المؤتمر الشعبي المعارض اجتماعا طارئاً في وقت متأخر من ليل السبت، واستمر حتى الساعات الأولى من صباح الأحد، أقرَّت فيه اختيار إبراهيم السنوسي أميناً عاماً خلفاً للراحل د. حسن الترابي.

وجاء اختيار السنوسي حسب منصوص النظام العام للحزب، وسيتولى الأمانة لحين انعقاد مجلس شورى الحزب الذي لم يحدد بعد.

وولد السنوسي في مدينة الأبيض حاضرة ولاية شمال كردفان في العام 1936، ونال دبلوم معهد بخت الرضا لتدريب المعلمين عام 1962، وحصل على بكلاريوس القانون من جامعة القاهرة في العام 1970.

عمل والياً لولاية شمال كردفان في عهد الإنقاذ قبل المفاصلة المشهورة بين الإسلاميين في نهاية العام 1999، وهو من ضمن القيادات التي انحازت إلى د.الترابي، ومن المؤسسين معه لحزب المؤتمر الشعبي المعارض الحالي.

من جهة أخرى، قال رئيس حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي، إن المفكر السوداني الراحل حسن الترابي شخصية ذات أبعاد كثيرة تستحق الدراسة، باعتباره قائداً سياسياً من جهة، ومجدداً في أصول الفقه والفكر السياسي من جهة أخرى.

وأضاف الغنوشي، في مقابلة مع الجزيرة القطرية، أن الترابي ترك تراثاً مليئاً بالأفكار لتستفيد منه الأمة وتأخذ العبر، لكن من تراثه الفكري ما هو مرتبط بظروف خاصة في بلده السودان.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *