تاشيرو جيما..جزيرة يابانية سكانها قطط..

40 دقيقة على متن العبارة من إيشينوماكي قرب سيدناي، ستوصلك إلى جزيرة صغيرة تدعى تاشيروجيما، وتقع قبالة الساحل الشرقي لليابان ويقطنها 100 شخص فقط إضافةً لمئات من القطط.. ويأتي سبب كثافة القطط في هذه الجزيرة نظراً لأن سكانها في منتصف القرن الثامن عشر كانوا يجمعون دودة القز التي كانوا يستخرجون منها النسيج الحريري الذي يشكلّ أهمّ المنتجات الصناعية في الجزيرة, ولكون القطط العدو الطبيعي للفئران التي فريستها دودة القز كمنت أهميتها الشديدة عند سكان الجزيرة الذين أصبحوا يرعونها للقيام بصيد الفئران.

صناعة الحرير إضافةً لصيد الأسماك هما الصناعتان الرئيسيتان اللتان يعيش بفضلهما سكان المنطقة.وكان الصيادون في ذلك الوقت يقومون بتأمين السمك للقطط لتكون وجبتهم الرئيسية مقابل الحماية من الفئران , بالإضافة لإبعاد القطط حديثة الولادة عن الشواطئ.

وبإمكان محبي القطط الذين يريدون البقاء لفترة قصيرة قضاء أيام مميزة في الجزيرة اليابانية، والإقامة في البيوت المخصصة للعطلة والتي تتميز بلونها الأبيض والأحمر وهي من تصميم الفنان التشكيلي الياباني ” Shotaro Ishinomori”

تحاط الجزيرة بأضرحة القطط في كلّ مكان فيها والمغطاة بالتماثيل والتعويذات وتقول الأسطورة أنّ الصيادين وضعوا أضرحة القطط في منتصف الجزيرة لجذب الحظ.

سكان الجزيرة المسنون قلقون للغاية على مستقبل القطط , حيث يكمن خوفهم في عدم وجود عدد كافي من السكان لرعاية القطط في المستقبل. حيث وصل عدد القطط في الجزيرة الآن إلى ستة أضعاف عدد السكان.

مجلة الرجل

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *