بلغاريا تتعهد باستئناف عمل سفارتها في الخرطوم قريباً

تعهدت جمهورية بلغاريا بمراجعة وتجديد الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الموقعة مع السودان في شتى المجالات، بالتركيز على العلاقات الاقتصادية ومشروعات النقل البحري والتعليم، فضلاً عن استئناف عمل السفارة البلغارية بالخرطوم في أقرب وقت ممكن.
واستمع وزير الخارجية المناوب السفير “كمال الدين إسماعيل”، أول أمس (الأحد)، لمخرجات لجنة التشاور السياسي بين السودان وبلغاريا التي انعقدت يوم (السبت) بمباني الوزارة، وترأس الجانب السوداني فيها السفير “دفع الله الحاج علي” مدير عام الإدارة العامة للتعاون الثنائي، بينما ترأس الجانب البلغاري السفير “بوريسلاف كوستوف” مدير عام العلاقات الثنائية بوزارة الخارجية البلغارية.
وقالت الخارجية إن لجنة التشاور شملت الاتفاق على توقيع مذكرة تفاهم لتفعيل عمل اللجنة وانتظام دورات انعقادها ومتابعة إنفاذ توصياتها فضلاً عن ترتيب الزيارات بين وزيري خارجية البلدين خلال العام 2016 الذي سيشهد الاحتفال بمرور (60) عاماً على العلاقات السودانية البلغارية.
واتفقت لجنة التشاور السودانية البلغارية على مذكرة تفاهم للتعاون بين المركز القومي للدراسات الدبلوماسية التابع لوزارة الخارجية ومعهد الدراسات الدبلوماسية البلغاري، ويشمل التعاون تبادل الخبرات والتدريب للدبلوماسيين من البلدين.
وأثنى الوفد البلغاري على ما وصفه بالأدوار السودانية الفاعلة إقليمياً وانعكاسها الإيجابي على علاقاته الدولية عموماً والأوروبية خصوصاً. وقال السفير البلغاري إن الباب مفتوح أمام التعاون بين البلدين، وأشار إلى مجالات اللاجئين والهجرة غير الشرعية.

 

صحيفة المجهر السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *