النائب العام يأمر بالتحقيق مع مذيعة بتهمة إهانة السيسي

قرر النائب العام المصري المستشار نبيل صادق إحالة البلاغ المقدم من سمير صبري، المحامي ضد عزة الحناوي مذيعة القناة الثالثة باتحاد الإذاعة والتليفزيون إلى نيابة أمن الدولة العليا، لمباشرة التحقيق في اتهامها بإهانة رئيس الجمهورية، والتحريض على قلب نظام الحكم.

وقال المحامي لـ “العربية.نت” إنه تقدم ببلاغ حمل رقم 1612 لسنة 2016 أكد فيه أن المذيعة عزة الحناوي ظهرت على قناة القاهرة الثالثة سابقا بالتلفزيون المصري، وهاجمت الرئيس عبدالفتاح السيسي، ووجهت له اتهامات لا أساس لها من الصحة، ووصفته بأوصاف بعيدة عن حدود اللياقة، كما وجهت له ما من شأنه النيل من شخصية الرئيس وهيبته والتقليل من إنجازاته والتشكيك فيها.

وأضاف أن المذيعة فعلت ذلك لادعاء بطولة زائفة والإساءة للنظام المصري بالكامل، ومحاولة الاستقواء بالخارج، واستدعائه للتدخل في الشأن المصري، والتشكيك في إنجازات الرئيس بغية إثارة الشعب المصري ضده.

من جانبه، قال الدكتور هاني جعفر، رئيس قطاع القنوات الإقليمية بالتلفزيون المصري، إنه لن يتخذ ضد المذيعة أي إجراءات، تاركا الأمر لجهات التحقيق.

وأشار إلى أنه لا يوجد عندها ثبات انفعالي، كما أنها ليست حيادية في مناقشتها للموضوعات الهامة.

وكانت المذيعة قد هاجمت الرئيس المصري في برنامجها مساء أول أمس الاثنين، واتهمته بعدم تحقيق أي إنجازات.

العربية نت

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *