ارتفاع معدلات الإصابة بمرض السكري وسط الأطفال في السودان

ارتفاع معدلات الإصابة بمرض السكري وسط الأطفال في السودان

أبدت الجمعية السودانية لسكري الأطفال، السبت، قلقها البالغ من إرتفاع معدل الإصابة بالمرض وأحصت ما يزيد عن 2.700 حالة، وشكت من ندرة الأدوية سيما “الأنسولين” التي تفوق أسعارها قدرة الأسر سيما في الولايات.

وقال رئيس الجمعية محمد أحمد عبد الله، في فاتحة أعمال المؤتمر السابع للجمعية الأفريقية للسكري بالخرطوم، إن نحو 60% من الوفيات وسط الأطفال بالسودان بسبب الأمراض غير السارية بما فيها السكري.

وأشار إلى تسجيل نحو 4.700 حالة إصابة وسط الأطفال بالغدد ونقص اليود بالمركز السوداني لسكري الأطفال الذي استقبل أيضا نحو 2.700 حالة اصابة بالسكري بخلاف عيادات الأقاليم.

ولفت محمد إلى أن المؤتمر سيشهد تقديم العديد من الأبحاث العلمية وعرض تجارب الدول الإفريقية لمعالجة مشاكل نقص اليود وتخزين الأنسولين، ونسب الإصابة بسكري الأطفال، بجانب عرض أكثر من 50 ورقة علمية.

ونوه إلى أن المؤتمر سيناقش المشاكل الرئيسية في القارة ويقدم توصيات للحكومات المختلفة وأضاف أن مستشفى أطفال السكري هو الأكبر في إفريقيا سيتم إفتتاحه في غضون الأسابيع القادمة.

من جهته، أبدى النائب الأول للرئيس السوداني بكري حسن صالح، استعداد رئاسة الجمهورية لمراجعة السياسات الصحية وفق برنامج إصلاح الدولة منوهاً إلى مضاعفة التمويل للمشاريع الصحية.

ووجه صالح أثناء مخاطبته المؤتمر، بإكمال مركز سكري الأطفال ليصبح مرجعياً بإفريقياً، ولفت إلى توجيه وزارتي الصحة والمالية بزيادة الإنفاق على المجال الصحي.

بدوره قال وزير الصحة الإتحادي بحر إدريس أبو قردة، إن وزارته ستعمل علي اكمال كافة الأجهزة للمركز، مشيرا إلى توفير الاحتياجات لأطفال السكري بالمركز، وأضاف “سنعمل على تنفيذ مخرجات المؤتمر”.

سودان تربيون

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *