تفاصيل خطيرة حول مقتل جندي اليوناميد بـ «كتم»

تفاصيل خطيرة حول مقتل جندي اليوناميد بـ «كتم»

كشفت الحكومة عن جمعها معلومات بشأن مقتل جندي تابع لليوناميد بالقرب من منطقة «كتم» بدارفور. بالمقابل ذكرت مصادر قريبة من الحادثة لـ «الإنتباهة» أن الجندي تلقى ضربة بآلة حادة على رأسه ولم يقتل بالرصاص في مواجهة كما ذكر بيان اليوناميد. ونوهت المصادر بأن ما جاء في بيان اليوناميد يخالف طبيعة التشريح الذي أوضح أن سبب مقتل الجندي هو الضرب بآلة حادة على الرأس وجزمت بأن لا مواجهة تمت بين المجموعة التابعة لليوناميد وتلك المعتدية. ودمغت وزارة الخارجية بياناً للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي طالبا فيه الحكومة بالتحقيق الفوري في مقتل الجندي الأسبوع الماضي بغير الموضوعي، ورأت الخارجية أن البيان فيه الكثير من عدم الموضوعية وأعد على عجل، وقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية السفير علي الصادق للصحافيين إن الحكومة مازالت في مرحلة جمع المعلومات حول الحادث، وأضاف قائلاً: «حينما تكتمل المعلومات سنؤكد ما وقع بالفعل في منطقة كتم».

 

صحيفة الإنتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *