“كمال عمر”: “البشير” عاود أسرة “الترابي” للعزاء للمرة الثالثة وموقفه شهم

“كمال عمر”: “البشير” عاود أسرة “الترابي” للعزاء للمرة الثالثة وموقفه شهم

اتهم مساعد رئيس الجمهورية، نائبه في المؤتمر الوطني “إبراهيم محمود” الحركة الشعبية ــ قطاع الشمال، بالعمل لمصلحة أشخاص ودول أجنبية ــ لم يسمها. وقال إنها رفضت السلام لمصلحتهم، وقطع بأن ذلك يظهر من الاجتماعات التي تمت بينهم وبين هذه الدول. ودعاها قبل بدء جولة التفاوض المقررة يومي 18 – 20 من الشهر الجاري بعدم التسويف.  وقال “محمود” في مؤتمر صحفي، عقدته آلية (7+7)، بقاعة الصداقة، أمس (الثلاثاء)، إن زيارة رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى “ثامبو أمبيكي” إلى البلاد اليوم تأتي في إطار المفاوضات، وقال إن الزائر سوف يعقد لقاءً مع رئيس الجمهورية، ورئيس وفد الحكومة لمفاوضات المنطقتين، بجانب لقاء آخر مع آلية (7+7). وأبدى “محمود” ترحيب الآلية بالأحزاب والحركات المسلحة التي تريد الاطلاع على توصيات الحوار والاقتراع، بالإضافة عليها قبل انعقاد مؤتمر الحوار. وكشف عن لقاء جمع الآلية بسفراء الاتحاد الأفريقي، أول أمس، دون ذكر تفاصيل إضافية. من جانبه، جدد الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي، عضو آلية (7+7) “كمال عمر” تمسك أجهزة حزبه بالحوار، وقال إنها جددت العزم والإصرار عليه، مشدداً على أن رحيل الأمين العام للحزب “حسن الترابي” يضاعف من مسؤوليتهم تجاه الحوار. ودحض الحديث الدائر بأن المؤتمر الوطني لم يكترث لمرض “الترابي”، وشدد على أن رئاسة الجمهورية أعدت طائرة كانت موجودة في المطار لنقل الراحل للعلاج في أيّة دولة. ووصف موقف رئيس الجمهورية “عمر البشير” في العزاء بالشهم، وكشف عن حضوره أول أمس لمنزل الفقيد، وقال إنها المرة الثالثة.

 

صحيفة المجهر السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *