السودان يقرر معاملة مواطني دولة الجنوب بوصفهم أجانب

قررت الحكومة السودانية، الخميس، معاملة مواطني دولة جنوب السودان المقيمين داخل أراضيها بوصفهم أجانب لدى تلقيهم الخدمات، وهدّدت بإتخاذ إجراءات قانونية صارمة في مواجهة كُل من لا يحمل جواز سفر وتأشيرة دخول خلال أسبوع.
وصادق مجلس الوزراء السوداني في إجتماعه الراتب برئاسة الرئيس عمر البشير الخميس، على قرار معاملة الجنوبيين المقيمين داخل أراضيه بوصفهم أجانب.
كما قرّر المجلس التحقق من هوية الجنوبيين المقيمين بالسودان وإتخاذ الإجراءات القانونية حيال كل من لا يحمل جواز سفر وتأشيرة دخول رسمية خلال أسبوع.
إلى ذلك، أجاز مجلس الوزراء، تقريراً حول ترسيم حدود السودان مع دول الجوار الذي قدمه وزير الداخلية الفريق أول ركن عصمت عبد الرحمن.
وقال المتحدث الرسمي بإسم المجلس عمر محمد صالح، في تصريحات للصحفيين، إن المجلس أكد أهمية ترسيم الحدود لتحقيق الاستقرار.
وقرر المجلس إنشاء مفوضية وطنية للحدود وإطلاق حملة وطنية لجمع الوثائق الخاصة بحدود السودان، وحث الدول المجاورة على ضرورة استكمال إجراءات ترسيم الحدود.
وأضاف صالح أن التقرير أشار إلى أن بعض المشكلات في هذه القضية تحدث بسبب القصور في الوصف الوارد في معاهدات الحدود مع هذه الدول خاصة مع تشاد وأفريقيا الوسطي.

 

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *