النظام السوري يرفض مباحثات مباشرة مع المعارضة

النظام السوري يرفض مباحثات مباشرة مع المعارضة

استبعد وفد النظام السوري الدخول في مفاوضات مباشرة في جنيف مع وفد المعارضة، التي تتهمه بتجنب بحث مرحلة الانتقال السياسي، وفي الأثناء أكد مصدر أميركي أن إعلان جنيف هو المرجعية للمفاوضات التي ترعاها الأمم المتحدة.
وقال رئيس وفد النظام بشار الجعفري، إنه لا تفاوض مع المعارضة قبل أن يعتذر كبير مفاوضيها محمد علوش الذي وصفه بالإرهابي عن تصريحات قال فيها إن المرحلة الانتقالية تبدأ برحيل الرئيس السوري أو موته.
غير أن علوش قال إن وفده غير معني بما وصفها بمهاترات الجعفري، وأضاف -في نشرة سابقة على الجزيرة- أن الإرهابي هو من تسبب في قتل السوريين وتشريدهم.
وفي هذا السياق أيضاً، قال عضو الوفد المعارض إلى جنيف هادي البحرة، إن المعارضة هي التي لا تتشرف بالجلوس مع من يقصف شعبه.
وخلافاً لما صرح به الجعفري عقب اللقاء الثاني بين وفد النظام والمبعوث الأممي إلى سوريا ستفان دي ميستورا، من أن المحادثات ركزت على الجانب الشكلي، أكد مصدر دبلوماسي أميركي أنه لا غموض في أن المرجعية الأساسية للمفاوضات حول سوريا هي إعلان جنيف، وما تضمنه من تشكيل هيئة حكم انتقالي بصلاحيات كاملة.

وكالات

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *