أكثر من 4 آلاف أسرة من بحر الغزال تستوطن في شرق دارفور

أكثر من 4 آلاف أسرة من بحر الغزال تستوطن في شرق دارفور

يعاني نحو أكثر من «4» آلاف أسرة جنوبية فرت من ولاية شمال بحر الغزال الحدودية بدولة جنوب السودان، بمدينة الضعين حاضرة ولاية شرق دارفور، من أوضاع وصفت بالقاسية والمزرية، وسط مطالب من النشطاء بتدخل إنساني عاجل قبل تفاقم أوضاعهم الصحية. وقال عدد من النشطاء من مدينة الضعين، أن هنالك نحو أكثر من «4» آلاف أسرة أي أكثر من «18» ألف نسمة، فرت بسبب الجوع من الولايات الجنوبية المتاخمة لولاية شرق دارفور وخاصة شمال بحر الغزال. وأوضحوا أن الأسر تعاني من تردي الأوضاع المعيشية والصحية في ظل غياب كامل للمنظمات الإنسانية. وأوضح الصحافي أبوبكر محمد عيسى أن الفارين من جنوب السودان عالقون بمعسكر خور عمر سابقاً أوضاعهم حرجة وهم بلا كساء ولا غذاء بخلاف المساعدات القليلة المقدمة من قبل المجتمع المحلي. مشيرا إلي أن الحصر المبدئي للفارين من قبل الهلال الأحمر السوداني والعون الإنساني، بلغ عددهم أكثر من «18» ألف نسمة وهم في تزايد مستمر ويحتاجون لتدخل عاجل من قبل المنظمات الإنسانية العاملة في المجال الإنساني قبل تفاقم أوضاعهم.

 

صحيفة الإنتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *