كيم جونغ أون يأمر بدفن الأعداء في البحر

تفقد زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون تدريبات إنزال عسكري وأمر بدفن أعداء البلاد المهاجمين في البحر، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الأحد 20 مارس/آذار.

وأشرف كيم على مناورات الإنزال ومواجهة الإنزال، التي تشمل تدريبات بمشاركة السفن والطائرات والمدفعية.

وأمر كيم بزيادة كثافة تدريب العسكريين لحماية حدود البلد البحرية، وحسب وكالة الأنباء المركزية الكورية “قال كيم جونغ أون متابعا عمل وحدات الإنزال الجريء إن هذا الإنزال المفاجئ والهجوم على الساحل قادر على تحقيق النصر في المعركة”، ولكن دون الكشف عن تاريخ التدريبات ومكانها.

ونقلت وكالة الأنباء المركزية الكورية عن كيم قوله إن “النصر في معارك قوات الإنزال يعتمد بشكل رئيسي على طرق تصفية وحدات إنزال العدو إلى جانب احتلال المواقع على الشاطئ بضربة واحدة”.

وأضاف “من أجل دفن الأعداء المهاجمين في البحر ينبغي تكثيف التدريب بين الوحدات والوحدات الفرعية للجيش الشعبي الكوري ضمن فكرة تستند إلى عقيدة زوتشيه وتكتيك الدفاع الساحلي الموضوع حديثا من قبل الحزب”.

وعقيدة زوتشيه هي أيديولوجية كوريا الشمالية التي تثمن الاعتماد على الذات.

روسيا اليوم

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *