السجن لمصري وسوداني في قضية الاتجار بالبشر

السجن لمصري وسوداني في قضية الاتجار بالبشر

أصدرت محكمة الإرهاب أمس، حكماً بالسجن «10» سنوات، والغرامة «20» ألف جنيه، وفي حالة عدم الدفع السجن «9» أشهر أخرى في مواجهة المتهم الأول «سوداني» في قضية محاكمة مصريين وسوداني يواجهون اتهاماً بتقويض النظام الدستوري والاتجار بالبشر، ولفتت المحكمة إلى ثبوت مخالفة المتهم الأول لقانون الاتجار بالبشر. كما ثبت قيامه بدعوة المواطنين لمعارضة الحكومة والإدلاء ببينات كاذبة للسلطات الأمنية بمطار الخرطوم. وأكدت المحكمة احتفاظ المتهم الأول بمواد مخلة بالآداب داخل هاتفه الشخصي، وأمرت المحكمة بسجن المتهم الثاني «مصري» «10» سنوات والغرامة «10» آلاف جنيه. وقالت المحكمة إن المتهم الثاني هو المحرك الأساس لعملية الاتجار بالبشر، حيث اشترك مع المتهم الأول باستدراج المتهم الثالث وأكل أمواله بالباطل ليدخل قطر عبر مطار الخرطوم بطريقة غير شرعية ومستندات مزورة، فيما اكتفت المحكمة بالمدة التي قضاها المتهم الثالث «مصري» بالحبس، في وقت واصل فيه المتهم الأول تهديداته للشاكي قائلاً: «أنا بطلع من السجن وما بخليك».

 

صحيفة الإنتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *