الحركة الشعبية: قتلى وجرحى مدنيين في قصف للجيش السوداني بجنوب كردفان

اتهم متمردو الحركة الشعبية ـ شمال، الجيش السوداني بتنفيذ قصف جوي ومدفعي، يوم الخميس، استهدف عدة بلدات في ولاية جنوب كردفان، ما أدى لسقوط قتلى وجرحى وسط المدنيين.

وقال المتحدث باسم الحركة أرنو نقوتلو لودي في بيان، الجمعة، إن قصفا مدفعيا لقوات الحكومة بمنطقة “أم سردبة” في “أم دورين” أدى الى مقتل حواء سبت “34 سنة” مخلفة 4 أطفال ومقتل الطفل مبارك توتو “7 سنوات”، حيث توفي أثناء نقله الى المستشفى.

وأشار البيان الذي تلقته “سودان تربيون” إلى قصف مدفعى آخر على قرية “الهبيل” في “أم دورين”، أسفر عن جرح الطفلتين مريومة القلابة “11 سنة” وكوجا سكة حديد “10 سنوات”.

وأكد أنه في ذات اليوم ـ الخميس ـ هاجمت طائرة من طراز “ميج” منطقة “نياكما” بثلاثة قنابل، كما اعتدت طائرة “انتنوف” على قرية “اللبو” في “أم دورين” بستة قنابل، وعلى مدينة هيبان بقنبلتين وعلى منطقة الأزرق بقنبلة، موضحا أن كل هذه القنابل استهدفت مواقعا مدنية.

إلى ذلك أفاد لودي أن قوة استطلاع من الجيش الشعبى ـ شمال، أبعدت قوة من قوات الدعم السريع الحكومية بعد أن تحركت من “الخرصانة” نحو منطقة “أنقولو” بالبرام.

وأشار إلى اشتباك قوة الاستطلاع مع قوات الدعم السريع في غابات قريبة من المنطقة، ولاحقتها حتى مشارف “الخرصانة”.

وقال إن الجيش الشعبي يتابع تحركات القوات الحكومية المتمركزة شمال شرق هيبان وشرق وجنوب كادقلي “والتي تقصف بالمدفعية بشكل يومي مناطق سيطرة الحركة الشعبية”.

وتقاتل الحكومة السودانية، متمردي الحركة الشعبية ـ شمال، في منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق منذ العام 2011، وتشن القوات الحكومية منذ عامين سلسة هجمات ضمن حملتها الصيفية للسيطرة على كامل المنطقتين.

سودان تربيون

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *