هل “واتس اب” في هاتفك مراقب؟

يعتبر تطبيق “واتساب” من أشهر التطبيقات في كل دول العالم دون استثناء. فبفضله، تعزّزت عمليات التواصل والإتصال بين الناس من رسائل ومكالمات إلى مشاركة الفيديوهات الحية والصّور.

وينتج عن هذا التطوّر السريع والمتقدّم في مجال الإتّصال مشاكل كبيرة أهمّها عمليات التجسّس على الرسائل أو حتى التنصّت على المكالمات.

فكيف بإمكاننا ان نعرف ونتأكّد ما إذا كان هناك أحدٌ يتنصّت ويتجسّس على رسائلنا في تطبيق “واتس اب”؟

بدايةً، قد تلاحظ أن عمر البطارية في الجوال أصبح أقصر أي أن البطارية أصبحت تخدم لوقت أقلّ من العادة. تطبيقات التجسّس التي تمّ تحميلها لمراقبة “واتس اب” في هاتفك تقوم على عملية تبادل الداتا من صور الى فيديوهات مما يؤدّي إلى استنزاف البطارية بشكل أسرع وفي وقتٍ أقلّ من الطبيعي.

من الممكن أن تواجه اثناء استعمالك التطبيق علامات واشارات غريبة، فالجهاز يقوم مثلاً بعملية التشغيل والإطفاء من تلقاء نفسه أو حتى يقوم بإجراء مكالمات هاتفية أو إرسال رسائل نصية قصيرة من تلقاء نفسه أيضاً. هذه العلامات الغريبة تؤكّد لك أن جهازك مراقب.

قد تتلقّى ايضاً أثناء استعمالك الموبايل لرسائل نصية قصيرة مليئة بالرموز والإشارات والحروف. فتطبيقات وبرامج التجسّس تقوم بعملة الإرسال هذه بطريقة عشوائية عن طريق ارسال رسائل نصية مشفّرة الى ذاكرة الهاتف.

القدس العربي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *