مبادرة جمع الإسلاميين تواصل حملتها بمسجد جامعة الخرطوم

مبادرة جمع الإسلاميين تواصل حملتها بمسجد جامعة الخرطوم

دعا إمام وخطيب مسجد جامعة الخرطوم الشيخ إبراهيم آدم إلى ضرورة وحدة الصف الإسلامي في المرحلة الحالية، مشيراً إلى أن اجتماع مكونات الأمة في كيان موحد يعد مطلباً ضرورياً لكل أمة تنشد الفلاح والخير.

وشهد مسجد جامعة الخرطوم أمس الدعوة الثانية لمبادرة وحدة الإسلاميين التي أطلقها شباب بغرض توحيد المؤتمر الشعبي والمؤتمر الوطني بعد وفاة د. حسن الترابي.

وقال الشيخ إبراهيم في خطبة الجمعة أمس إن الأمة في حاجة إلى الرجوع إلى كتاب الله وسنة نبيه والاهتداء بهديه داعياً إلى تطبيق هذا النهج الشامل للمعاملات، مشدداً على ضرورة وحدة صف الامة الإسلامية بدلاً من الفرقة والشتات التي تعيشها حالياً.

وأطلقت مجموعة شبابية مبادرة لوحدة الصف الإسلامي بالبلاد، حيث وجهت الدعوة لكل الإسلاميين لأداء صلاة الجمعة والتي أطلقت عليها جمعة وحدة الصف الإسلامي بمسجد الجامعة واستجاب للدعوة المئات من الإسلاميين التي كان من المفترض أن يخاطبها القيادي الإسلامي أحمد عبد الرحمن عقب صلاة الجمعة.

وأكد الناشط في المبادرة محمود البرجوب في حديث لـ(الصيحة) مواصلة مساعيهم الجادة تجاه هذه المبادرة لتحقيق أهدافها في وحدة الصف الإسلامي، مشيراً إلى أن البلاد مواجهة بالعديد من التحديات التي تحتاج إلى وحدة ولم شمل كافة الإسلاميين لمواجهتها.

 

صحيفة الصيحة

 

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *