السدود: مشروعات حصاد المياه بدارفور ادت دوراً في تثبيت دعائم الاستقرار

السدود: مشروعات حصاد المياه بدارفور ادت دوراً في تثبيت دعائم الاستقرار

قال مدير الإدارة العامة لحصاد المياه بوحدة تنفيذ السدود عمار علي محمد، إن مشروعات حصاد المياه وحفر الآبار الجوفية في ولايات دارفور ادت دوراً كبيراً في تثبيت الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي، وحل إشكال التداخلات بين الرعاة والمزارعين.
ونوه مدير الإدارة العامة لحصاد المياه حسب تعميم صحفي امس، الى أن مشكلة الفجوة في مياه الشرب بالمدن الكبرى في ولايات دارفور في طريقها إلى الحل عبر منظومة السدود والحفائر التي تنفذها وحدة تنفيذ السدود، واشار الى مواصلة العمل في تنفيذ مشروع مياه نيالا من حوض البقارة بمحلية قريضة، ومشروع إمداد مياه الشرب لمدينة رهيد البردي بولاية جنوب دارفور.
ولفت عمار لدور وزارة الموارد المائية والري والكهرباء في ولايات دارفور عبر مشروعات حصاد المياه وحفر آبار مياه الشرب منذ عام 2003م، بالاضافة الى جهود الوحدة في ازالة العطش ضمن برنامج الخطة الخمسية (زيرو عطش 2016-2020م) الذي أطلقه رئيس الجمهورية المشير عمر البشير وتبنته الوزارة.
يذكر أن التكلفة الكلية لتنفيذ مشروع مياه نيالا حوض البقارة بلغت 123 مليون جنيه، ومن المتوقع أن يسهم المشروع في حل مشكلة المياه بالمدينة.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *