نائب رئيس الجمهورية يوجه بضرورة التوسع في البنيات التحتية والمناشط

نائب رئيس الجمهورية يوجه بضرورة التوسع في البنيات التحتية والمناشط

وجه نائب رئيس الجمهورية الأستاذ “حسبو محمد عبد الرحمن” بضرورة شمول البنيات التحتية والمناشط المختلفة، لمشروع الدامر عاصمة للشباب لهذا العام لتغطي كل محليات ولاية نهر النيل، داعياً لإشراك مختلف مكونات المجتمع بالولاية في تمويل فعاليات وبرامج المشروع، خاصة وأنه يأتي تعزيزاً للوجدان السوداني والوحدة الوطنية وتلبية لتطلعات الشباب. جاء ذلك لدى ترأسه للأمانة العامة لمجلس الوزراء لاجتماع اللجنة العليا لمشروع الدامر عاصمة للشباب، مؤكداً اهتمام الدولة بقضايا ومشاريع الشباب وتوفير كل معينات التنمية الاجتماعية والاقتصادية لهم. واستعرض الاجتماع تقرير الأبيض عاصمة للشباب للعام 2015م والبنيات التحتية التي ساهم المشروع في قيامها بولاية شمال كردفان، بجانب مقترح برنامج الدامر عاصمة للشباب للعام 2016م والذي يأتي تحت شعار الشباب يستكمل النهضة، ويتضمن على عدد من المحاور والبرامج والمشروعات. من جانبه أوضح والي ولاية نهر النيل “محمد حامد البلة” عقب الاجتماع بأن المشروع هو قومي التوجه والرعاية والإشراف وولائي في التنفيذ ويرتكز على عدة محاور، أهمها بناء وتطوير القدرات باعتبار أن الشباب هم المستقبل، كما يهتم المشروع بالمناشط الرياضية والبنيات التحتية. إلى ذلك أكد مقرر اللجنة الدكتور “نجم الدين المرضي” وكيل وزارة الشباب والرياضة الاتحادي بأن مشروع الدامر هو بمثابة نقطة انطلاق حقيقية في تحقيق الأهداف الإستراتيجية والقومية لهذا المشروع، مشيراً إلى أن اللجنة المصغرة للجنة العليا قد اجتمعت عقب أول لقاء للجنة العليا وستواصل أعمالها بمقر رئاسة وزارة الشباب والرياضة الاتحادية، لتقييم وقراءة تجربة المشروع في الأنشطة المنفذة، داعياً إلى تفاعل الكيانات الشعبية والجماهيرية مع فعاليات المشروع لتحقيق الأهداف والمقاصد المرجوة.

 

صحيفة المجهر السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *