احمد المصطفى ابراهيم : التدخين ولا نمل

أن أكبر نسبة مدخنين في العالم في العالم العربي ، وأن أكبر نسبة مدخنين في العالم العربي من المسلمين، وحينما أشعر أن أناساً كثيرين يرتادون بيوت الله، وهم محسوبون على المسلمين، ويدخنون فلا بد من توضيح الحقائق .
التدخين بين الدرس الشرعي والدرس العلمي : هناك درسان، درس شرعي ودرس علمي . الدرس الشرعي: حُكم التدخين: أنا لا أتمنى من أخ كريم أن يدع التدخين خوفاً على صحته بقدر ما يدعه خوفاً من الله عز وجل .
ما حكم التدخين الشرعي؟
إذا ثبت له بالدليل القطعي أن الدخان محرم شرعاً فينبغي أن يقلع عنه، بصرف النظر عن كونه نافعاً أو ضاراً ، مريحاً أو متعباً ، الشيء الذي حرمه الله ينبغي أن نَدَعه، إنك إن فعلت هذا كنت عابداً لله، أما حينما تدَع الشيء الضار حفاظاً على صحتك فهذا شيء جيد، لكن هذا الترك لا يعد عبادة، بل يعد سلوكاً عقلانياً .
في هذا الدرس سأبين لكم الحكم الشرعي من خلال آيات كثيرة، ومن خلال أحاديث كثيرة، وفي الدرس القادم إن شاء الله تعالى أبين لكم ما استجد في الطب من أضرار وبيلة من التدخين، ولا عبرة بأن بعض العلماء السابقين أقر التدخين، أنا لا أدافع عنهم ، لكنني أعذرهم، لأنه ما وصلت إليهم الحقائق الخطيرة عن التدخين كالتي وصلت إلينا، لأنه كما تعلمون الأصل في الأشياء الإباحة، ولا يحرم شيء إلا بالدليل، بينما في العبادات الأصل في العبادات الحظر، ولا تشرع عبادة إلا بالدليل.
أدلة تحريم التدخين الأدلة القرآنية :﴿ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ﴾
فكيف إذا وجدتم في كتاب الله اثنتي عشرة آية يمكن أن تكون هذه الآيات دليلاً على تحريم الدخان .
أن يكون المدخن محسوباً على المسلمين، هو مسلم لا شك، لا أنفي عنه الإيمان، ولا الإسلام، لكن المدخن يوصف بأنه عاص لله عز وجل ، لا تكن محسوباً على المسلمين، وأنت لست مستسلماً لرب العالمين
وآية أخرى ﴿ وَلَا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ ﴾
حدثني طبيب جراح طبيب جراحة القلب، أقسم لي بالله أنه في ثماني سنوات في دمشق يجري عمليات قلب مفتوح، أقسم لي قسماً مغلظاً أنه ما أجرى عملية قلب مفتوح إلا لمدخن، وأن احتمال إصابة الإنسان بأمراض القلب من جلطة إلا بذبحة صدرية بين المدخنين ثمانية أضعاف، واحتمال إصابة الإنسان بأمراض القلب بين المدخنين ثمانية أضعاف، فحينما يثبت لك، وهذا سيتضح في درس قادم إن شاء الله أن النيكوتين يعين على التصاق الصفيحات الدموية، وهذا يسبب الجلطة، وأن النيكوتين يرفع ضربات القلب، ويكلف القلب جهداً إضافياً، هناك أبحاث علمية دقيقة جداً الأطباء أعلم مني بها، لكنه شيء ثابت قطعاً أن الدخان ضرره محقق على جهاز القلب والدوران ، جهاز القلب والأوعية، وعلى جهاز التنفس، وعلى الجهاز الهضمي، وعلى مجموعة من الأنسجة والأعضاء ، سوف يتضح مداه في درس قادم .
منقول بتصرف من موقع النابلسي.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *