نور الدين مدني : ليس بحبس الطلاب وإغلاق الجامعات

*عندما تناولنا تداعيات التظاهرات الطلابية وأشدنا بجهاز الشرطة مع إشادتنا بالمحاميين الذين تنادوا طوعاً للدفاع عن الطلاب الذين قدموا للمحاكمة إستنكر البعض شكرنا للشرطة.
*كان شكرنا لجهاز الشرطة لأن كل الطلبة الذين احتجزوا بأقسام الشرطة تم تسليمهم لذويهم بمجرد إنتهاء التحري معهم‘ فيما لم يعرف حتى الان مصير الذين إعتقلوا بواسطة قوات الأمن.
*لم نكن في حاجة لهذا التوضيح لأننا نشأنا على هدي قيم ومثل علمتنا أن نقول للمحسن أحسنت وللمخطئ أخطأت‘ لكن تصريح وزير الداخلية الفريق عصمت عبدالرحمن ل”الطريق” الإلكترونية بشأن الطلاب المعتقلين دفعنا للعودة لهذا الأمر مرة أخرى.
*قال وزير الداخلية أنهم ليسوا مسؤولين عن الطلاب المعتقلين وأضاف قائلاً : هذا السؤال يوجه للمسؤولين بجهاز الامن .. ونحن لانريد أن نسأل‘ لكننا نضم صوتنا مع أصوات المطالبين بالإفراج عن الطلاب المعتقلين أو تقديم من تثبت بينات ضده في تهمة جنائية للمحاكمة مع كفالة حقه في الدفاع عن نفسه.
* ليس هذا فحسب إنما نطالب إدارة جامعة الخرطوم مرة أخري بمراجعة قراراتها بفصل الطلاب بشقيها الجزئي والدائم‘ ونطالب مرة أخرى أيضاً بفتح الجامعة لأن إغلاقها يضر بمستقبل الطلاب ويسمم الأجواء الأكاديمية والسياسية والأمنية‘ كما نرى ضورة تهيئة المناخ الصحي في الجامعات وكفالة حرية النشاط الطلابي بعيداً عن الإملاءات والإرهاب الفكري.
*ليس من مصلحة الحكومة ولا المعارضة ولاإدارة الجامعة إستمرار التوتر وتعقيد الأمور أكثر بإجراءات عقابية لن تصلح الجامعة بقدر ما تضر الطلاب وتهدد مستقبلهم.
*يعلم القاصي والداني أن معالجة ظاهرة العنف التي إنتشرت خاصة وسط الطلاب والشباب لايمكن معالجتها بالإجراءات العقابية ولا بالتضييق على الحريات وليس بحبس الطلاب وإغلاق الجامعات.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *