صلاح الدين عووضة : إسرائيل وأولاد الصادق!!

صلاح الدين عووضة : إسرائيل وأولاد الصادق!!

*لعادل إمام وجه آخر غير الذي يعرفه الناس..

*أو هو يوظف الوجه هذا – أحياناً- خلال أعماله الدرامية..

*يوظفه لصالح مبادئه و معتقداته وأفكاره..

*فهو من التيار المتحمس للفرعونية على حساب العروبة..

*ويسخر من العرب تمثيلاً وتنكيتاً وتلميحاً عبر لقاءات إعلامية..

*وبالكاد يخفي احتقاره للعرب جراء (سطحيتهم)..

*ويُضحكهم جهراً، ثم يضحك عليهم سراً..

*وتضحك إسرائيل أكثر وهي تنفخ في خوائهم الحضاري بذكاء..

*ولا حاجة لها بعد الآن للانتصار في ميادين القتال..

*فهي تنتصر في ميادين العلم والثقافة والإعلام و(الجدية)..

*وما تنفقه على بحث علمي واحد يُنفق مثله على جامعة عربية (بحالها)..

*ويُنفق مثله على (فيديو كليب) لنانسي عجرم..

*وتنشأ أجيال لا هم لها سوى أن ترقص وتغني و(تحشش)..

*وإسرائيل تستعين في حربها هذه بكل أدوات التأثير الثقافي (القذرة)..

*بل وحتى بأفعال قذرة من تلقاء شبيهات لتسيبني ليفني..

*وليفني هذه هي التي أضحت وزيرة لخارجيتها بعد أن كانت جاسوسة..

*فكم من أفواه صرخت بالقضية الفلسطينية نهاراً..

*ثم همست بين أحضان تسيبي ليفني ليلاً..

*ونامت القضية مثل نوم هؤلاء عقب ليلة (حمراء)..

*ونامت الهمم والطموحات والتطلعات على مستوى الوطن العربي..

*وبعض (الصاحين) يوجهون نقداً لعادل إمام هذه الأيام..

*يتهمونه باللعب لصالح إسرائيل عبر مسلسله الرمضاني (مأمون وشركاه)..

*وتبدي قناة إسرائيلية اهتماماً بهذا المسلسل..

*فقنواتها تنتهج (الجدية) لا الهزل والعبث والغناء مثل رصيفاتها العربيات..

*ولا مثل قنواتنا الفضائية هنا في السودان..

*وعقب برنامج رمضاني بإحدى هذه القنوات يستعر جدل (جدي)..

* جدل خلاصته (من عبد الوهاب الصادق هذا؟)..

*جدل بين الشباب على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي..

*من هو؟ وماذا يغني؟ وهل هو شقيق أولاد الصادق؟..

*ويوشك الجدل أن يفضي إلى (تفاهمات)..

*تفاهمات فحواها أنه أخ أكبر لأحمد وحسين الصادق تجاوزه الزمن..

*ولا تتجاوزنا (مخرجات) المعركة الثقافية المذكورة..

*مخرجات تفرزها (منافذ الإخراج) الصهيوني فتقع على رؤوسنا..

*ثم تلوث سمعنا وأبصارنا وعقولنا..

*وحكومتنا نستعير لها حديث الترابي عن فسادها..

*نستعيره تعبيراً عن حالها إزاء الذي يجري في قنواتنا الفضائية..

*فهو يحدث تحت سمعها وبصرها و(عجزها)..

*وتقارير الموساد تُشير إلى انضمام بلادنا إلى (المنظومة) الآن..

*منظومة (الانهزامية الحضارية العربية) دونما معركة..

*وفي السودان سؤال (مصيري) هذه الأيام..

*من يكون عبد الوهاب الصادق هذا (بعيداً) عن أسرة أولاد الصادق؟..

*اسألوا إسرائيل ، ولا تسألوا عبد الوهاب..

*فهو قالها زمان (الدنيا لي نسَّاية!!!).

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *