فيديو قصة الطفلة السودانية التي هزت العالم بعدما هاجرت الى اوروبا دون والدتها

فيديو الطفلة السودانية التي غرقت امها في البحر في هجرة غير شرعية لاوربا
تعليقات
عدلان العندليب4
زمان كنا نغني ونقول ( عشان عيون أطفالنا ما تضوق الهزيمة) ولكن للأسف مع المشروع الحضاري لتجار الدين ، أصبح أطفالنا حكاية ونموزج للمعاناة الإنسانية.
..
والله كفاية ي البشير وما أظن في حاجة بتقدر تعملها بعد 26 سنة كانت النتيجة ان نكون طعام لاسماك البحر الأبيض المتوسط. فكر بينك وبين نفسك لانو خلاص مافي حاجة تانية بتتعمل بعد دا . ياااخ خلينا وفكنا وما تخاف علينا نحنا بخير لو انت فارقتنا واخدت معاك شلة الحرامية ديل . والله نحنا نستحق حياة افضل واجمل ومستقبل لي أولادنا الجايين .
الموضوع ما شخصي لا لا الموضوع بلد وإنسان وتاريخ وهوية ، وانتو ساقطين في كل شيء ، والله انا بكتب الكلام دا ومنتظر خبر من صحبي اتصل على من ليبيا وركب البحر بحثا” عن حياة افضل في اوربا والي الان 14 يوم لا خبر ولا اتر ، وهو كان عارف احتمال المركب يغرق 50% واحتمال يصل للضفة الاخرى 50% وكان بقول ( من اجل تحقيق الوصول نركب مراكب المستحيل ) .
ببساطة انا ممكن اكون أناني واعمل رايح واقول يلعن ابوك يا بلد لاني عايش في لندن وشغال وبدرس واموري باسطة اي والله ممكن اعمل نايم بمصطلح الشارع السوداني لكن للأسف ما بقدر لاني عارف قدر شنو حلمت مع ناس كتار في الحلة والجامعة والسوق كلنا كنا بنردد ( حنبنيهو البنحلم بيهو يوماتي وطن شامخ وطن عاتي وطن خير ديمقراطي وطن بالفيهو نتساوى نحلم نقرأ نتداوى مساكن كهرباء وموية وتحتنا الضلمة تتهاوى) .
كسرة:
صحبي الركب البحر وانا منتظر وصوله بالسلامة هو خريج جامعة الخرطوم مرتبة الشرف 😂 والله العظيم جد. شر البلية ما يضحك.
خلو بالكم للوطن ونتلاقى في الزمن الحلال

عمر حكيم عمر حكيم
يستطيع كتاب السيناريوهات ومخرجي الافلام والمصورين في هوليود وفي اي مكان ان يحبكو ويحيكون قصص وافلام يوهمون بها الموهومون ويخدعون بها المخدوعون ويبيعون بها الاوهام ويقبضون الثمن أنها تجارة رابحة فلماذا لا تنتج أفلام لأطفال أفغانستان والعراق وهم بالمئات والآلاف التي ماتو بالغصف الامريكي ولماذا لا تنتج أفلام لأطفال غزة الذين يدفنون تحت الأنقاض جراء الغصف الاسرائيلي ولماذا لا تنتج أفلام لأطفال العراق وسوريا الذين ذهبوا نتيجة الغصف الأمريكي والروسي تري كم هم أطفال السودان الذين تنتج لهم الأفلام أنها التجارة وأنها قوة الظلام التي تريد أن توهم العالم بأننا نعيش ماساة؟؟؟

عمر حكيم عمر حكيم
Aymen Ebrahim هذه ياصديقي خدع سينمائيا محكمة الصياغة ابدع فيها الممثلين بمافيهم البنت التي انتهكت طفولتها والغرب لا يعرف حق للإنسان ولا للإنسانية ؟؟إلا انسانهم هم وهم فقط وحتي الذين ركبو مخاطر السفر وصل بهم الطريق غرر بهم وخدعو وإلا ماهو الدافع لهذه المخاطرة كيف للفرنسية فرنسيس ان علمت بتلفون المدعو خالها الذي أجاد دوره أيضا دعونا من هذا الهوس فإنه لا يقنع إلا الجهلاء

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *