فيديو.. لن تصدق أن هذه المدرسة بالسودان.. مدرسة أسامة داؤود ليت كل المدارس السودانية مثلها

تم نشر صور داخل مقطع فيديو لمدرسة قال ناشروها أنها بالسودان وملك لرجل الأعمال السوداني أسامة داؤود.

المدرسة لم يصدق الكثير من الناس أنها بالسودان نسبة للطفرة الكبيرة التي بداخلها, وتمني مشاهدي الصور أن تصير كل المدارس السودانية مثلها.

ماذا قال المعلقين على يوتيوب عن المدرسة؟

الطريفي الطيب: “نسال الله السلامه المدرسه أذا نظرنه إليها فإنها لا ترضي كل مسلم مؤمن. النظام لا يتطابق مع ديننا الحنيف ولابد ان يتفهم المجتمع او الحكومه بعدم تسهيل لهذه الصورة حتي لا يكثر الفساد في بلادي وان يكون المجتمع بعيد عن الشبهات وان لا نستسلم للذين لا يرضو عنا حتي نتبع ملتهم والبعد كل البعد من معتقداتهم وفكارهم والبعد كل البعد من الاختلاط وعدم الرضى لهذا المبدأ او المعتقد املين ان يكون هذا البلد ان يراعي مايرضي الله ومايفضب الله. شاكر لكل من يتفهم”.

محمد الشيخ إدريس: “ديل ناس دنيا ساي ناس بتاعين ميادين الغولف واغلب واللغات الأجنبية والخ وشفع الغلابة يشتغلوا بالدرداقات وناس الكشة ما اخلوهم وشفع تانيين اموتوا بقرصة عقرب لأنه مافي امصال في المستشفيات لاكين اكيد ربنا بعوضهم الجنة جنة الخلد يعني الواحد في الدنيا دي مهما اتمتع وما شاف الشمس لي عينه لا تسوي رمشة عين والرجال العرفوا حقيقة الدنيا باعوها بي قرضة”.

صافي محمد: “الاحترام عمرو مكان بلبس …في ناس لابسين عبايات وبعرفو الاحترام”.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *